الخارجية: مستعدون لمواصلة المفاوضات مع قوى سياسية عاقلة في أرمينيا
APA Azeri Press Agency

الخارجية: مستعدون لمواصلة المفاوضات مع قوى سياسية عاقلة في أرمينيا

[ 24 أبريل 2018 12:49 ]

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية حكمت حجييف، اليوم الثلاثاء، أن أذربيجان مستعدة لمواصلة المفاوضات مع قوى سياسية عاقلة في أرمينيا من أجل تسوية النزاع بين أرمينيا وأذربيجان بناء على القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة.

 

و في معرض تعليقه على التأثير المحتمل لتغير السلطة في أرمينيا على تسوية نزاع قره باغ الجبلية أعرب الدبلوماسي عن أمله في أن تتولى قوة سياسية بناءة مقاليد السلطة في أرمينيا بعد أن تركتها الديكتاتورية العسكرية بقيادة سيرج سركيسيان.

 

وأشار حجييف إلى أنه نتيجة للسياسة التي اتبعها نظام ساركيسيان مما هدف لقمع الشعب الأرمني لم يتحقق أي تقدم واضح لحل النزاع.

 

وأكد: "التصريحات الهستيرية للنظام السابق بشأن النشر المزعوم للقوة البشرية والمعدات العسكرية من قبل أذربيجان في خط المواجهة لا تتوافق مع الواقع والغرض من هذه التصريحات كان تضليل المجتمع. لكن الحقيقة هي أن وجود القوات الأرمينية في الأراضي الأذربيجانية المحتلة لا يزال يشكل تهديدا كبيرا للسلام والاستقرار في المنطقة ".

 

وشدد حجييف على ضرورة سحب أرمينيا قواتها من الأراضي الأذربيجانية المحتلة من أجل القضاء على خطر التوتر منوها بان يلاده على استعداد لمواصلة المفاوضات مع قوى سياسية عاقلة في أرمينيا من أجل تسوية نزاع قره باغ الجبلية.

 

وذكر أن التوصل إلى حل سلمي مبكر للنزاع سيساعد في ضمان السلام والأمن الدائمين في المنطقة ويتيح فرصا جديدة للتعاون الإقليمي الشامل.

 

وأضاف حجيف أن أذربيجان ستضمن عاجلا أم آجلا السلامة الإقليمية والسيادة داخل حدودها المعترف بها دوليا.