مجلس الشيوخ في ولاية أريزونا يعتمد بيانا يدعم سلامة أذربيجان الإقليمية
APA Azeri Press Agency

مجلس الشيوخ في ولاية أريزونا يعتمد بيانا يدعم سلامة أذربيجان الإقليمية

[ 16 أبريل 2018 12:27 ]

أصدر مجلس الشيوخ في ولاية أريزونا بالولايات المتحدة الأمريكية بيانا في 12 إبريل عام 2018 تكريما للذكرى المئوية لإنشاء جمهورية أذربيجان الديمقراطية، حيث أعرب عن دعمه لوحدة أراضي أذربيجان داخل حدودها المعترف بها دوليا.

 

وأفاد القنصل العام الأذربيجاني نسيمي أغاييف بأن رئيس مجلس الشيوخ جون كافاناغ طرح مشروع البيان في الجلسة العامة لمجلس الشيوخ حيث تم اعتماده بالإجماع.

 

ويشير البيان الذي وقعه رئيس مجلس الشيوخ ستيف ياربرو إلى أن جمهورية أذربيجان الشعبية باعتبارها  أول جمهورية علمانية ديمقراطية في العالم الإسلامي تأسست عام 1918 والتي "ساهمت في العديد من الإصلاحات التقدمية بما في ذلك منح حق التصويت للمرأة في عام 1919 بما سبقت أذربيجان العديد من الدول المتقدمة.

 

وتشدد الوثيقة على أن الولايات المتحدة كانت من أوائل الدول التي اعترفت بجمهورية أذربيجان الحديثة وأقامت العلاقات الدبلوماسية معها بعد استعادة الأخيرة استقلالها في عام 1991 كما يؤكد البيان على دعم الولايات المتحدة والأمم المتحدة لسيادة أذربيجان واستقلالها وسلامة أراضيها معترف بها دوليا.

 

ويشار إلى تحول أذربيجان إلى واحدة من أسرع دول العالم تطورا وأكبر اقتصاد في المنطقة وأكبر شريك تجاري للولايات المتحدة في جنوب القوقاز حتى وسعت أذربيجان والولايات المتحدة شراكتهما في متعدد الأوجه مثل أمن الطاقة ومكافحة الإرهاب الدولي والاتجار بالمخدرات والبشر و منع انتشار أسلحة الدمار الشامل.

 

وتنص الوثيقة على أن "أذربيجان كانت واحدة من أوائل الدول التي قدمت المساعدة الشاملة وغير المشروطة للولايات المتحدة فور وقوع الهجمات الإرهابية في 11 سبتمبر وفتحت مجالها الجوي ومطاراتها أمام قوات التحالف في أفغانستان وجنودها في إطار بعثة حفظ السلام وتشيد الوثيقة بمساهمات أذربيجان في أمن الطاقة للولايات المتحدة وأوروبا وإسرائيل.

 

وتؤكد الوثيقة على أهمية تعزيز العلاقات بين الولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها مثل أذربيجان مشيرة إلى أن القنصلية العامة في لوس أنجلوس شكلت الشراكة القوية مع ولاية أريزونا خلال السنوات القليلة الماضية.

 

في الختام ، يهنئ مجلس الشيوخ جمهورية أذربيجان بمناسبة الذكرى المئوية لجمهورية أذربيجان الديمقراطية ويؤكد من جديد على دعم قوي لاستقلال أذربيجان وسيادتها وسلامتها الإقليمية ضمن حدودها المعترف بها دوليا.