الأخبار الأخيرة
زوم
الأخبار الخمسة الأكثر قراءة

وزارة الخارجية الأذربيجانية: "يجب أن تفهم أرمينيا أن محاولات الاستيلاء على الأراضي بالقوة غير مقبولة"

وزارة الخارجية الأذربيجانية:

اكد حكمت حجييف المتحدث باسم وزارة الخارجية الاذربيجانية لوكالة انباء ابا يوم الثلاثاء انه يجب على ارمينيا ان تفهم ان محاولات تغيير حدود الدول المعترف بها دوليا والاستيلاء على الاراضى بالقوة امر غير مقبول ولا يمكن اعتباره شرعيا بأي حال من الاحوال.

 

وعلق على البيان الذى أدلى به نائب رئيس البرلمان الارمينى ادوارد شارمازانوف خلال اجتماع مع الوفد اللاتفي.

 

وقال المتحدث: "يبدوا ان نائب وزير الخارجية الارميني شافارش كوتشاريان يتنافس مع نائب رئيس البرلمان الارمينى ادوارد شارمازانوف ولكن من وجهة نظر عدم اللامبالاة تصريحاتهم في نفس المستوى".

 

واوصى حجييف لشارمازانوف الاطلاع على وثائق الاتحاد الاوربى بشكل افضل قبل ان يتحدث نيابة عن الاتحاد الاوربى مضيفا: "إن الإعلان المشترك لقمة الشراكة الشرقية (إيب) الذي عقد في بروكسل أكد مجددا دعم السلامة الإقليمية لجميع دول اعضاء في إيب واستقلالها وسيادتها.ويذكر الإعلان أن الاتحاد الأوروبي لا يزال ملتزما بدعم السلامة الإقليمية والاستقلال والسيادة جميع الشركاء، كما يشير البيان إلى وثيقة هلسنكي الختامية وميثاق باريس (1990) والاستراتيجية العالمية للاتحاد الأوروبي ".

 

وعين حجييف ان سيادة الدول واستقلالها وسلامتها الإقليمية، فضلا عن حرمة الحدود هي من العناصر الرئيسية في النظام الأمني ​​الأوروبي منوها: "هذه المبادئ يعني استقلال وسلامة أراضي الدول وحرمة الحدود والتسوية السلمية للنازعات هي عنصور رئيسي للنظام الأمني ​​الأوروبي وتنطبق على جميع الدول داخل حدود الاتحاد الأوروبي وخارجها ".

 

وقال: "ليس من قبيل المصادفة ان سلامة الاراضى والسيادة وحرمة الحدود هى المبادئ الاساسية لاوروبا التى عانت من الحرب العالمية الثانية والغزو الفاشى".

 

واضاف "يجب على ارمينيا ان تدرك ان محاولات تغيير حدود الدول المعترف بها دوليا والاستيلاء على الاراضى بالقوة غير مقبولة ولا يمكن اعتبارها بأي حال من الاحوال شرعيا".

الأخبار الأخرى للقسم

فيديو

صور

  • روسيا تسلم دفعة جديدة من المعدات العسكرية الى أذربيجان
    روسيا تسلم دفعة جديدة من المعدات العسكرية الى أذربيجان...
  • أحمد عبده طرابيك يكتب: يناير في ذاكرة الشعوب والتاريخ
    أحمد عبده طرابيك يكتب: يناير في ذاكرة الشعوب والتاريخ...
+2
سعر الصرف
FOREX
/ 21 يناير, 2018

USD
 
EUR
 
RR