الأخبار الأخيرة
زوم
الأخبار الخمسة الأكثر قراءة

عدد ضحايا هجومي طهرا ارتفعت الى 17 قتيلا

عدد ضحايا هجومي طهرا ارتفعت الى 17 قتيلا

ذكرت وسائل الاعلام الايرانية اليوم ان عدد ضحايا هجومي طهران قد ارتفع الى 17 قتيلا.

وأعلن التلفزيون الحكومي أن قوات الأمن استعادت السيطرة على الموقعين اللذين يرتديان طابعا رمزيا كبيرا بعد الهجمات غير المسبوقة في العاصمة الإيرانية التي نفذها سبعة او ثمانية أشخاص.
ونشرت قوات أمنية كبيرة في محيط المكانين وما بينهما وأغلقت محطات المترو، وقال وزير الداخلية الإيراني عبد الرحمن فضلي لوكالة الأنباء الطلابية «ايسنا» انه دعا إلى اجتماع خاص لمجلس الأمن الإيراني.
وقال تنظيم داعش بحسب ما ذكرت وكالة «أعماق» التابعة له: إن مقاتلين «من الدولة الإسلامية هاجموا ضريح الخميني ومبنى البرلمان الإيراني وسط طهران». وتحدثت الوكالة عن «استشهاديين بسترتين ناسفتين داخل ضريح الخميني».
في مجمع البرلمان، قتل شخصان احدهما رجل امن في هجوم شنه أربعة مسلحين، قام احدهم بتفجير حزامه الناسف.
وذكرت وسائل إعلام إيرانية أن قوات الأمن هاجمت «الإرهابيين» المتحصنين في الطبقات العليا من احد مباني البرلمان، وقالت إن النواب واصلوا اجتماعهم رغم الهجوم. ويرأس جلستهم رئيس المجلس علي لاريجاني.
وقال رئيس البرلمان في جلسة نقلها التلفزيون الرسمي على الهواء «تسلل بعض الإرهابيين الجبناء إلى أحد مباني البرلمان. تصدت السلطات لهم. لم يكن أمرا كبيرا. اتخذت قوات الأمن الخطوات اللازمة».
وقالت وكالة أنباء «تسنيم»: إن احد المسلحين غادر المبنى بعد ذلك وأخذ يطلق النار في الشارع لكنه اضطر للعودة إلى الداخل بسبب رصاص الشرطة التي أطلقت النار عليه.
وفي مرقد الإمام الخميني حيث أطلقت عيارات نارية، قام رجل وامرأة بتفجير نفسيهما خارج الضريح الواقع جنوب طهران.
ونشرت وكالات الأنباء الإيرانية صورا للانفجار وكذلك انتشرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي.
ونشرت وكالات عدة صورة رأس مقطوع، موضحة انه لأحد مهاجمي مرقد الخميني، مؤسس الجمهورية الإسلامية الإيرانية.
وقال مسؤول في مرقد الخميني: إن «ثلاثة او أربعة أشخاص» دخلوا من المدخل الغربي للموقع وفتحوا النار ما أدى إلى سقوط قتيل وعدد من الجرحى. وتوفي شخصان مصابان بجروح خطيرة بعد نقلهما إلى المستشفى. وجرح 39 شخصا في هجومي المرقد والبرلمان.
وقالت وزارة الاستخبارات: إن قوات الأمن ألقت القبض على «فريق إرهابي» كان يخطط لهجوم ثالث لكنها لم تقدم المزيد من التفاصيل.
وهي المرة الأولى التي يستهدف فيها تنظيم داعش طهران بهجمات. والهجمات من هذا النوع نادرة في إيران ويعود آخرها إلى مطلع العام 2000 ونفذت معظمها حركة مجاهدي خلق.

الأخبار الأخرى للقسم

فيديو

صور

  •  دبلوماسي أمريكي يصف مهرجان باكو للتسوق بفعاليات مهيبة
     دبلوماسي أمريكي يصف مهرجان باكو للتسوق بفعاليات مهيبة...
  • انطلاق الدورة الثانية الخريفية من مهرجان باكو للتسوق
    انطلاق الدورة الثانية الخريفية من مهرجان باكو للتسوق...
+2
سعر الصرف
FOREX
/ 17 أكتوبر, 2017

USD
 
EUR
 
RR