الأخبار الأخيرة
زوم
الأخبار الخمسة الأكثر قراءة

تسيخاكرونيا- مذهب من المذاهب الفاشية - المقال

تسيخاكرونيا- مذهب من المذاهب الفاشية - المقال

"وجدتُ آثار الصفات الإلهية عن طريق أصلي الأرمني وقبلتُها وسجدتُها- أصبحتُ تسيخاكرونا"

أسس غاريجين نزده (غاريجين تر هاروتونيان) حركة تسيخاكرون وجعل تسيخاكرونوتيون (تسيخاكرونيا) عقيدة لها.

تتألف كلمة تسيخاكرون من الكلمتين الأرمنيتين "ցեղ"- الجنس و"կրոն"- الدين.

وتحدد جمهورة أرمينيا سياسة الدولة على أساس هذا المذهب ويعتبر الحزب الجمهوري برئاسة سيرج ساركيسيان غاريجين نزده زعيما إيديولوجيا لهم رغم أنه سفك دماء عددا لا يحصى من البشر.

 أخذ نزده في نشر المقالات ضد الأتراك والمسلمين ابتداء من عام 1922 بعد انتقاله من تبريز إلى سوفيا. ووصف نزده ملامح وسمات مذهبه في كتبه "ليرن هاياستان" (أرمينيا الجبلية) و"مقاومة الأبطال" (بوخارست، 1923) و"الصحفات من أجندتي" (القاهرة 1924) و"كفاح الأطفال ضد آبائهم" (سيلانيك، 1927) واتخذ دورا نشطا في مختلف المجلات والصحف مثل "هاياستان" و"أراكس" و"أزاتامارت". وهدفت هذه المقالات إلى غرس الكراهية ضد الأتراك وتركيا عند الأرمن. وعمل نزده على نشر عقيدته في مختلف دول مما قربه من الفاشية.

 

قد وُضع حجر أساس التعاون بين النازيين والأرمن لا سيما الداشناك عام 1930 إذ ذاك كلف وزير الخارجية الألماني لشؤون المناطق الشرقية المحتلة ألفريد روزينبرغ  مدير معهد الإستشراق أرتاشيس أبيغيان بإنشاء اللجنة المسؤولة عن تحقيق أنثروبولوجيا وتاريخ الأرمن. وبطبيعة الحال استفاد الأرمن من هذه الفرصة الممتازة وقدموا التقرير حيث يدعون أنهم والألمان من جنس واحد حتى عرض روزنبرغ هذا التقرير في عام 1934 لهتلر قائلا إن الألمان والأرمن من نفس الجنس أي "الجنس الآري".

وفي الوقت نفسه، كانت قد تأسست المنظمات الفاشية للشباب الأرمن بما فيها مجموعات المقاتلين المكونة من أعضاء المنظمة القومية الأرمنية "تسيخاكرون" في بلغاريا ورومانيا التي حثت جميع الأرمن على التعاون مع النازيين.

وفي عام 1942 أسس الجنرال الأرمني  درو كانايان اللجنة الأرمنية القومية والذي حارب ضد تركيا خلال الحرب العالمية الأولى وما بعدها وعرض السكان المسلمين للتعذيب. وكان الغرض الرئيسي للجنة هو تمثيل الأرمن المقيمين في أوروبا لدى الحكومة الألمانية. كما أمر روزنبرغ بتأسيس مقر الأرمن المتحدين في 1944.   

قاتلت الوحدات العسكرية بقيادة درو ونزده في معارك القوقاز واحتلال شبه جزيرة القريم.

قد خططت الرئاسة الألمانية للأستفادة من الأرمن المقيمين في منطقة القوقاز وتركيا لخلق حالة من الفوضى في هذه الدول لكن فشلات متتالية منعتها من ذلك.
لكن بعد انتصار الجيش السوفياتي غيّر نزده سياسته وبعث رسالة إلى الجنرال السفياتي توبلوخين حيث ارتبط سبب تعاونه مع النازيين بأعتقاده ان ألمانيا ستعلن الحرب ضد تركيا وحاول إقناع الاتحاد السفياتي على ضرورة إعلان الحرب ضد تركيا مضيفا أنه مستعد لتقديم المساعدة للجيش السفياتي. ومع ذلك، تم إلقاء القبض عليه، وتوفي في السجن عام 1955.

وصدر الحزب الجمهوري الحاكم في أرمينيا في عام 2004 كتابا تحت العنوان "مذهب غاريجين نزده" بمثابة كتاب ينبغي على كل أرمني أن يقرأه.

ويُعتبر الفيلم الوحيد الذي صرفت الحكومة الأرمنية ميزانية كبرى لانتاجه فيلما مكرسا ل"البطل القومي الأرمني" غاريجين نزده.

 

وفقا لمذهب نزده كل أرميني ينبغي عليه طول حياته أن يبذل كل ما في وسعه لضم "أرمينيا الغربية" يعني الأراضي التركية.
ويقصد نزده بقوله "وجدتُ آثار الصفات الإلهية عن طريق أصلي الأرمني وقبلتها وسجدتُها- أصبحتُ تسيخاكرونا" أن الأصل الأرمني هو المادة الأولية مثل الله وهو شاهد القرون وشريك الله".

الأخبار الأخرى للقسم

فيديو

صور

  • رئيس اذربيجان ييلتقي وفد مجلس التعاون الحليجي العربي
    رئيس اذربيجان ييلتقي وفد مجلس التعاون الحليجي العربي...
  • أذربيجان تحتفل بالذكرى الـ26 لاعادة بناء الاستقلال
    أذربيجان تحتفل بالذكرى الـ26 لاعادة بناء الاستقلال...
+2
سعر الصرف
FOREX
/ 19 أكتوبر, 2017

USD
1.7001
 
EUR
2.0063
 
RR
0.0296