الأخبار الأخيرة
زوم
الأخبار الخمسة الأكثر قراءة

بطاقة خبراء جورجية ضد وجود جورجيا بنفسها - تحليل

بطاقة خبراء جورجية ضد وجود جورجيا بنفسها - تحليل
لماذا تستغل المنظمات الدولية خبراء جورجيين ضد أذربيجان ؟

منظمات دولية لحماية الحقوق مسترشدة في فعالياتها بالقيم المحررة وخاصة في امر اختيار كوادر تصرح بعدم جواز الاستفادة من العامل العرقي ولكن هذا ليس الا في القول بل في الحقيقة تستخدم تلك المنظمنات الدولية بنفسها هذا العامل العرقي كآلة رئيسية في نيل اغراض لها . كما ان الاستخدام الفعال من خبراء جورجيين في فعالياتها في حملات مناهضة لاذربيجان بغية تشكيل رأي عام دولي امرٌ يبرهن هذا برهنة سافرة للغاية .

وعند لفت انتباه غير كبير يمكن للكل ان يلاحظ لوحة حقيقية وهي ان خبراء جورجيين عاملين لدى المنظمات الدولية يجري استخدامهم في الازمنة الاخيرة في البلاد الخارجية لاجل تشكيل صورة نمطية معادية لاذربيجان وهو امر سافر وواضح في فعاليات ونتاجات الخبراء الجورجيين ولا سيما خبيرة امنستي انترنيشنل السيدة ناتاليا نوزادزي وموظفو ترانسبارينسي انترنيشنل جيورجي جانتوريا ولوكا كالانداريشفيلي وماغدا جيمشلشفيلي وتامار تاتاناشفيلي ومن هيومان رايتز ووتش جيورجي غوغيا ومن الصحفيين دون الحدود ايراكلي بيرولافا هم اعداد غير كبير من الذين يشكلون في فعالياتهم لدى الرأي العام الدولي صورة نمطية معادية لاذربيجان . وهل من الصدفة ان خبراء جورجيين هم الذين يقفون وراء حملات ضد أذربيجان او بالاحرى هل هذا الدور مكلفون هم به ؟ لا هذا غير المرجح حيث ان تحليل انشطة الهياكل المار ذكرها اعلاه يشير الى ان استخدام " بطاقة جورجية " يستهدف ثلاثة اغراض ولنسلط الضوء هنا عليها موجزا وان الغرض الاول وغير المتغير هو تشكيل رأي عام غير موضوعي حول أذربيجان وان استخدام خبراء جورجيين في هذا الامر يستهدف كذلك اضفاء موضوعية على دعاية معادية لاذربيجان مما يعني ان استغلال الجورجيين الذين يعتقد انهم اعلم بتطورات أذربيجان يبدو اكثر موضوعية من تقدير او تقييم صادر عن اي من خبراء دوليين اما بولندي او هولندي .

ان الغرض الثاني هو اوسع باشتراك خبراء جورجيين في الفعاليات ضد أذربيجان مما يمكن ان ينزل ضربة على العلاقات الأذربيجانية الجورجية نظرا الى تسوية العلاقات السياسية والاقتصادية الخطيرة للغاية بين البلدين كما ان عددا من المشاريع العالمية الطاقوية التي يجري تحقيقها في الاقليم تعتمد بالذات على الشراكة الأذربيجانية الجورجية . وان الاطراف غير المعنية والمهتمة بتحقيق هذه المشاريع كانت وما برحت تستغل جميع الوسائل لاجل تخريب وتشويه هذه العلاقات الجيدة .

واما الغرض الثالث وهو مرتبط بنية مراكز تشكل الرأي العام المفبرك حول أذربيجان ان تتموه وتخفى مما يعني ان فعاليات معادية لاذربيجان تصدر عن اي مواطن جورجي يمكن ان تكوّن لدى المجتمع مشهدا انه لا يعمل لا لصالح فريدوم هاوس او هومان رايتز ووتش او ترانسبارينسي انترنيشنل او الصحفيين بدون حدود بل لصالح دولة جورجيا .

ولا ريب في ان حادثا وقع بالتعلق الى مواطن جورجيا وممثل هونان رايتز ووتش جيورجي غوغيا مما يبرهن ما مر ذكره اعلاه . كما ان الاعلام والصحافة الخاضعة لرقابة المنظمة مباشرا او غير مباشرا تحاول تقديم الحادث تقديما مغرضا محيَّزا وفي سياق آخر محرفا عن موضعه . وان هذا الموقف يقول بصراحة إن الغرض ليس تحقيق حادث ملموس ما على الاطلاق . وان " الصحافة الدولية " المتمسكة بنهجها الصادق تحاول مرة اخرى تشكيل الرأي العام السلبي حول أذربيجان وفي الوقت ذاته انزال ضربة على العلاقات بين أذربيجان وجورجيا .

والفحوى الحقيقي للسياسة المغرضة المحيّزة الممارسة ضد أذربيجان ينبغي له ان يكون رسالة على وجه جورجيا التي تواجه مشاكل خطيرة مع روسيا لن تجد حلولا لها على ما يبدو لمدة طويلة وفي مستقبل منظور كما ان جورجيا هي البلد الذي ما برح يحافظ على وجوده بفضل دعم ومساندة أذربيجان وكذلك تركيا سياسيا واقتصاديا مباشرا . وان أذربيجان لاعبة دورا رئيسيا في تزويد جورجيا بالطاقة الشاملة تحتل مركزا لا مثيل له في ضمان استدامة السياحة وقطاع الخدمات في ذلك البلد المتاخم المجاور وفي النهاية لا تستخدم جورجيا امكاناتها العبورية إلا على حساب مشاريع طاقوية ونقلية يتم تحقيقها من قبل أذربيجان بالضبط حيث بدون أذربيجان لا تساوي امكاناتها المذكورة سوى صفرا . وطبعا ، بسبب مزايا الاقليم تعود هذه المشاريع بالنفع الى كلا البلدين وبخلاف جورجيا تملك أذربيجان بدائل في كل حال .

ويجب على تفليس الرسمية او بالكلام الاصح انها ملتزمة باخذ هذه العوامل بعين الاعتبار وبهذا السبب ينبغي لجورجيا ان تدرك ماهية حقيقية لاستغلال خبراء جورجيين في حملات مضادة لاذربيجان وان تجتنب من خطوات يمكن ان تلحق ضررا بالعلاقات بينها وبين أذربيجان . ان الاهم ان تفليس الرسمية عليها بالاعلان عن ان الغرض الحقيقي للعلاقات الدولية هو تخريب العلاقات الأذربيجانية الجورجية اضافة الى توضيح المجتمع الداخلي مدى عودة العلاقات المخربة مع أذربيجان على جورجيا وهذا معلق على عاتق خبراء جورجيين لا على الذين يظلون اداة على يد المنظمات الدولية بل الذين يحبون دولتهم جورجيا ...

بقلم وقار مسيم اوغلو من قسم تحليل وكالة ابا

يتحمل كل كاتب المسؤولية عن المقال الذي ينشر باسمه وكل ما يحمله من آراء لا يعبر بالضرورة عن رأي وكالةالصحافة الاذربيجانية ابا / APA .  

إهـ / © جميع الحقوق محفوظة لوكالة الصحافة الأذربيجانية ( ابا / APA )  

 

الأخبار الأخرى للقسم

فيديو

صور

  • إبقاف خمسة أجانب حاولوا التسلل عبر حدود الدولة
    إبقاف خمسة أجانب حاولوا التسلل عبر حدود الدولة...
  • تحقيق أبا: الوحدات المسلحة الارمنية تخترق الهدنة 3146 مرة خلال شهر أبريل
    تحقيق أبا: الوحدات المسلحة الارمنية تخترق الهدنة 3146 مرة خل...
+2
سعر الصرف
FOREX
/ 25 مايو, 2018

USD
1.7
 
EUR
1.9906
 
RR
0.0276